تحميل و قراءة رواية احلام ممنوعه pdf - الكتاب المفضل تحميل و قراءة رواية احلام ممنوعه pdf - الكتاب المفضل

تحميل و قراءة رواية احلام ممنوعه pdf

تحميل و قراءة رواية احلام ممنوعه pdf



نبذة عن الرواية

حين تنتقل من عالم الواقع إلى عالم أكثر واقعية عندما تشاهد تلك المآسي التى تتجمع سوياً فى ذلك الشغل " آحلام ممنوعة " قادرة على ‏أن تُبطل أى حلم وتجعله ممنوع ، فالفقر والجهل والمرض إذا ما اجتمعوا سوياً إستيعاب لديهم القدرة على تحطيم جميع الأحلام والآمال ، ‏برعت الكاتبة نور عبد الحميد فى ذلك الشغل " آحلام ممنوعة " أن تصف ما يعانية أهل مصر طيلة الثلاثين عاماً حتى هذه اللحظة ، ‏فتعيش معاناتهم وتلمس أدق تفاصيل حالهم ، فـ أحلام ممنوعة يعرض ويحلل تلك المشاكل الإجتماعية والإقتصادية التى تكبد منها ‏ذلك الشعب وكيف بلغ به الوضع طوال تلك المرحلة ولا تخلوا القصة " أحلام ممنوعة " من حكايات الحب والفراق التى تخترق قلبك ‏بلا تعطل فتبكى لبكائهم وتفرح لفرحهم ، ونرى ايضاً التناقض الذى يأتي ذلك بين شخصيات القصة لكل منهم رؤيا غير مشابهة عن الآخر ‏فى فاعليات الثورة فكل له رأيه منهم من يشاهد أنها أتت تطهيراً للفساد الذى حدث على عاتقهم ومنهم من يشاهد غير هذا .‏ " ... و بطرف عينيها رأت العربة الفارهة تتقدم إلى الواجهة ؛ لتقف إلى جوار الرصيف .. و في أعقاب ثوان ضئيلة رأت قائدتها تتركها ؛ و هي تخطو حيث تقف.. كانت شابة في أوائل العشرينات .. عيناها ملونتان ، و شعرها أشقر أملس.. تلبس ثوباً له أكمام طويلة ، و يقف أدنى ركبتيها.. تظهر من أسرة ثرية و أيضاًً مُحتشمة !! ذلك هو شذوذ الأثرياء المدللين ، الذين يمارسون الشذوذ نتيجة لـ الفراغ ، لا نتيجة لـ الفقر و الاحتياج .. و رفعت لوزة عينيها دون إدراك إلى السماء، كأنها تسألها هل يتساويان في السخط و العقوبة؟!..." مقتبسات من الحكاية : “لا واحد من لديه عطاء الأمان و الطمأنينة إلا الله وحده” “الحب أشد من الكبرياء ، و أن الإخلاص هم من الكرامة ، و أن الجبان وحده من يهرب من مجابهة البغي و “حقا الأمس يوجد يوما .. و اليوم دوما يوم آخر” “الوجع و الخسارة يخلقان من الأطفال رجالا في لحظة”

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يرجى الإتصال بنا

موقعنا لا ينتهك أى حقوق طبع أو تأليف وكل ما هو متاح عليه من رفع ونشر أعضاء الموقع الكرام . وفى حال وجود أى كتاب ينتهك حقوق الملكية يرجى الإتصال بنا على smnoureddine.ads@gmail.com ليتم وقف نشره وبحث إمكانية تعطيل حساب الشخص المسؤول عن رفعه

أتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *